Advertisements
الرئيسية > لكل زوجين > اخطاء شائعه تقترفها النساء أثناء الشجار

اخطاء شائعه تقترفها النساء أثناء الشجار

10 ديسمبر 2010 أضف تعليق Go to comments

 

اخطاء شائعه تقترفها النساء أثناء الشجار

إذا أخذنا في اعتبارنا القاعدة الخاصة بنا في إدارة الجدال، إننا بذلك قد نتمكن من تهدئة كثير من انفعالاتنا السلبية، وهو الأمر الذي يجعلنا أكثر تقبلاً للحلول الوسط. وبالإطلاع على قائمة الأخطاء الشائعة التي تقترفها النساء أثناء الشجار، فإنهن يدركن كيف يسهمن في تفعيل الصراع. وهذا الإيضاح قد صمم لكي تدرك المرأة حقيقة أنها ليست وحدها من لم تحصل على ما تحتاج إليه، أو ما تعتبره حقاً لها. كما أن الاستجابات الدفاعية لدى الرجل سوف تكون ذات معنى عندما تدرك المرأة مدى مساهمتها في إحداث الشجار.

1. رفع الصوت واستخدام نغمة صوت أكثر انفعالاً: الاتهام، أو الانتحاب، والاستهزاء والسخرية. حاولي أن تحافظي على هدوئك.
2. استخدام الأسئلة البلاغية مثل “كيف استطعت أن تقول إن..” بدلاً من التعبير المباشر عما تريدين أو تقبلين. على سبيل المثال: “أنا متفهمة وموافقة تماماً…، لكن…”.
3. محاولة تفسير موقفه عن طريق تغيير الموضوع بالعودة مرة أخرى لمشاعرك: “أنا أشعر بالغضب لأنك…”. أثناء الجدال، من الأفضل دائماً أن تلتزمي بنص ما قاله: “هل تعني أن…؟.
4. استخدام شكاوى ذات طابع عام بدلاً من أن تكوني أكثر تحديداً : “أنت دائماً تشاهد التلفاز” أو “إننا لا نقضي وقتاً معاً”. على المرأة أن تحدد احتياجاتها بأن تقول شيئاً مثل “أنا أحب أن نقوم بعمل شئ مميز معاً” أو “دعنا نقوم بجولة في المدينة” أو “دعنا نحدد يوم لنتواعد بالخارج هذا الأسبوع”.
5. التركيز على الشكوى بدلاً من أن تطلب المرأة ما تريد. عليك أن تجعلي الرجل هو الحل بدلاً من أن تجعلي منه المشكلة “أنا أحب أن..” أو “هل من الممكن من فضلك أن ..؟” بدلاً من “أنا لا أرغب في الأمر عندما..”.
6. أن تتوقع المرأة من الرجل أن يستجيب كاستجابة المرأة وليس كاستجابة الرجل. “أنت متصلب الرأي”، “لماذا لا تكون صريحاً معي؟”. أو “لم لا تعبر عما بداخلك لي؟”. هذه التعليقات الانتقادية تتجاهل الفوارق الأساسية بين المريخ والزهرة. ولذا، فأن نأخذ الاختلافات بين النوعين في الاعتبار يعد أمراً أكثر بنائية: “أنا أتفهم أنه من الصعب بالنسبة إليك أن تتحدث في هذا الشأن..” أو أنا أعرف أنك تريد حل المشكلة..”.
7. مقارنته برجل أخر، أو بما كان عليه هو في الماضي. “لقد كنت أكثر رقة فيما سبق” أو “لم يفعل أي شخص آخر هذا معي”. بدلاً من ذلك أن تظهري تقديرك لما يفعله من أجلك: “أنا أكون في منتهى السعادة عندما..”.
8. بدء شجار للتعبير عن مشاعر متراكمة لديك: “أنت لا تساعدني أبداً” أو “أنت دائماً ما تترك صحونك في الحوض”. سوف تعرفين في الفصل التاسع (من هذا الكتاب) كيف تقيمين حواراً للزهرة عندما تكونين محبطة.
9. الاستمرار والتمادي دون إعطاء شريكك فرصة لإثبات وجهة نظره. ويعد ذلك بشكل واضح سلوكاً للزهرة خارج نطاق السيطرة.
10. أن تتوقعي من شريكك أن يجعل شعورك أفضل مما هو عليه، بدلاً من أن تتحملي تلك المسئولية بنفسك: “حسناً..إن ما تفعله لا يجعلني أشعر أنني أفضل حالاً”، فبدلاً من ذلك يجب أن يكون الدافع لديك أن تساعدي نفسك: “أعتقد أنني سوف أذهب للمشي حتى أشعر بالاسترخاء”.
11. اختبار وجود مقاومة لمشاعرك.. “أنا أشعر بأنك..” أو “أنت تجعلني أشعر ب..”. عليك أن تستجيبي بالتفكير ملياً فيما قاله شريكك: “أنت تعني إذاً أن..”.
12. ذكر أمور من الماضي لإثبات وجهة نظرك: “هذا ما شعرت به تماماً عندما..”. لا تزيدي الخلاف مع شريكك سوءًا باستخدام ذاكرتك الانفعالية كعصا تأديب.
13. أن تكوني غير راغبة في مسامحته حين يتغير أو يعتذر، أو يعاني بشكلٍ كافٍ. إن تفهمك لاحتياجات شريكك من شأنه أن يمنحك القدرة على أن تكوني كريمة في حبك. أما انتظار أن يتغير شريكك كشرط لأن تفتحي قلبك له، إنما يجعل إقدام الرجل على التغيير على نحو إيجابي أمراً أكثر صعوبة، وأما أن تفتحي قلبك أولاً قبل أن تبدئي في طلب ما تريدين فذلك يعد سلوكاً أكثر فاعلية من الانتظار السلبي لأن يتغير شريكك.
14. أن تطلب المرأة طلبات بدلاً من التعبير عن أفضلياتها. “يجب أن تفعل ذلك بهذه الطريقة..” أو ” يجب ألا تفعل ذلك بهذه الطريقة..”. بدلاً من ذلك، بإمكانك أن تقولي نفس المعني بصيغة التفضيل:  “أحب أن تفعل هذا الأمر بهذه الطريقة” أو “هذه الطريقة أفضل بالنسبة لي” أو “هل من الممكن فضلاً أن تفعل ذلك بهذه الطريقة؟”.

ليس على المرأة الانتظار حتى ينشب الشجار كي تفكر ملياً في هذه القائمة. فإن إحدى طرق تفادي الشجار أن تقرئي هذه القائمة حين تكونين في حالة من الشعور الجيد حيال نفسك، ومن ثم تقومين بتوبيخ نفسك. حاولي اكتشاف أي من تلك الأخطاء الشائعة تقترفين أثناء الشجار، وتخيلي كيف يكون الشجار بدون اقترافها. لهذا التقمص العقلي للأدوار تأثير غاية في القوة، حيث يستخدم الموسيقيون والرياضيون أسلوب لعب الأدوار العقلاني لتدريب العقل الباطن لديهم كي يتصرف تلقائياً أو يستجيب بشكل معين.
وتساعد هذه القائمة كلاً من الرجال والنساء على حد سواء. فقبل أن يفكر الرجال في أخطائهم أثناء الشجار، عليهم النظر إلى قائمة الأخطاء الأكثر شيوعاً بين النساء. فإن ذلك يساعدهم حيث مقدرة الرجال على تحمل مسئولية أخطائهم تكون أفضل عند تفهم ما يدور خارج نطاق أنفسهم. فهذه هي طريقة أداء مخهم لوظيفته.
من أهم الأشياء التي تحجم تصاعد الشجار أن تكون النساء على وعي بأهم الأخطاء التي تقترف على المريخ. فأن تعي النساء طريقة شجار الرجال يساعدهن على إصلاح مشاعرهن، كما أنهن يتذكرن أن تلك الأخطاء شائعة بين الرجال، من ثم فإن المرأة لا تأخذ سلوك شريكها أثناء الشجار على محمل شخصي.
قد يتمكن الرجال من تحليل مشاعرهم بسهولة إذا كونوا في عقولهم صورة واضحة عن مسببات الفشل في الماضي، والأسباب الممكنة للنجاح. فهذه القائمة التي تتضمن أخطاء يقترفها الرجال أثناء الشجار سوف تساعد الرجال على التفكير العميق في مسببات الندم، وكيفية القيام بالأمور على نحو مختلف.

Advertisements
  1. لا توجد تعليقات حتى الأن.
  1. 28 نوفمبر 2012 عند 3:44 ص

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: